1 نوفمبر، 2008

نبش التاريخ و عدم إعتراف حكومة المملكة المصرية بحكومة آل سعود ( الحجاز سابقا )


حقا إنه نبش فى التاريخ ..لم اتوقع مثل هذا الموقف و خصوصا لما اعرفه من علاقات وثيقة بين الأسرة الحاكمة فى المملكة السعودية و الحكومات المصرية المتعاقبة بإستثناء ما ظهر من توتر فى عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بسبب خشية الأسرة الحاكمة من التوجهات الناصرية ...
عموما .. لماذا تأخر الإعتراف بالحكومة الحجازية فى ذلك الوقت ؟ كالعادة لم تجب المقالة بوضوح عن ذلك السؤال و إن كانت المقال توضح بعض التغيرات التى طرأت على علاقة مصر بالحجاز بعد إعلان عبد العزيز آل سعود نفسه ملكا على الحجاز .. و لكن بالإضافة لما تذكره المقالة يجب طرح السؤال التالى ... هل خشى النظام الملكى المصرى من تقويض نفوذه فى الحجاز ؟؟ و خاصة أن النفوذ المصرى فى الحجاز قد وصل إلى أقصاه فى عهد الوالى محمد على بعد أن دخل إبنه إبراهيم باشا الحجاز على رأس الجيش المصرى ؟
هل كان الملك فؤاد بحلم بميراث الحجاز بعد تقوض السلطنة العثمانية ؟و طمعه فى لقب الخلافة ؟(من المعروف أن حلم الخلافة كان يراود الملك فاروق بشدة و سعى إليه و لكن خاب امله فى النهاية .
فى النهاية لا يسعنى إلا ان أقول سبحان مغير الأحوال ..

ليست هناك تعليقات: